Foto

زلزال محرز يضرب زعامة صلاح الإفريقية

بعد عامين من صراع ثلاثي ثابت بين محمد صلاح وساديو ماني وبيير أوبامينانج على لقب الأفضل في إفريقيا، وسيطرة الفرعون المصري على الجائزة عن جدارة واستحقاق، بفضل ما يقدمه في الدوري الإنجليزي مع فريقه ليفربول، عاد من جديد الجزائري رياض محرز، ليهدد سيطرة صلاح، ويضع نفسه منافسًا شرسًا للغاية على جائزة 2019.

ترشح محرز ضمن القائمة النهائية المرشحة للفوز بجائزة الكاف لأفضل لاعب في إفريقيا لعام 2019، أصبح أمر شبه محسوم، بعد قيادته لمنتخب بلاده للتتويج بكأس الأمم الإفريقية للمرة الثانية في تاريخه.

وفازت الجزائر بلقب أمم إفريقيا "توتال مصر 2019" بعد الفوز على السنغال بهدف دون رد. 

ويقدم محرز موسمًا مميزًا للغاية، حيث حقق لقبه الخامس هذا العام، بعد فوزه بأربعة ألقاب مع فريقه مانشستر سيتي الإنجليزي(الدرع الخيرية - كأس الرابطة - البريميرليج - كأس الاتحاد).

وسجل محرز 3 أهداف مع الجزائر في كأس أمم إفريقيا، أثروا بشكل كبير في تتويج محاربي الصحراء باللقب، ولعل أهمهم هدفه في شباك نيجيريا في مباراة نصف النهائي.

ومن المتوقع أن تشهد القائمة النهائية تواجد رياض محرز، إلى جانب ثنائي ليفربول محمد صلاح وساديو ماني، واللذان حققا لقب دوري أبطال أوروبا مع الريدز، كما قاد ماني منتخب بلاده للتأهل لنهائي كأس الأمم الإفريقية.

ولم يظهر صلاح بالمستوى المأمول منه خلال كأس الأمم الإفريقية، حيث ودعت مصر البطولة من دور ال16، رغم كثرة التوقعات التي كانت تميل نحو قيادة نجم ليفربول والبريميرليج لمنتخب بلاده نحو اللقب الثامن، ومن ثم المنافسة بكل قوة على جائزة أفضل لاعب في العالم، خاصة بعد تحقيق لقب دوري أبطال أوروبا مع الريدز.

جدير بالذكر أن محرز كان قد توج بالجائزة عام 2016، بعد قيادة ليستر سيتي لتحقيق لقب الدوري الإنجليزي، وفوزه بجائزة أفضل لاعب في إنجلترا.

أخبار الأهلى

أخبار الزمالك