Foto

لماذا لا توجه أمريكا الجنوبية الدعوات لمنتخبات أوروبا وأفريقيا للمشاركة في كوبا أميركا؟

مشاركة منتخبات من خارج قارة أمريكا الجنوبية في بطولة كوبا أميركا لم يعد حدثا استثنائيا خاصة بعد توجيه الدعوة هذه المرة لمنتخبين من أسيا هما قطر واليابان مع عدم قدرة الضيف المعتاد، المكسيك ودول أميركا الوسطى الأخرى، على المشاركة، قرر "كونميبول" الاستعانة بالمنتخبين الياباني والقطري، اللذين لن يخوضا أي بطولة الصيف المقبل.

ولم يوجه اتحاد أمريكا الجنوبية دعوة لأي منتخب افريقي او اوروبي خاصة أنهم قد يكونا منافسين وقادرين على التتويج باللقب ولن يقتصر الامر على مشاركة قطر واليابان في نسخة 2019 ولكن تم توجيه الدعوة لبطلي أخر نسختين من بطولة أمم أسيا قطر، واستراليا، في كوبا أمريكا 2020، مع وجود نظام جديد للبطولة التي تستضيفها كولومبيا والأرجنتين.

اتحاد أمريكا الجنوبية ركز في دعواته للمنتخبات التي يتم دعوتها على أن تكون من أمريكا الشمالية والوسطى وأسيا خاصة أن لن تكون في مقدورها التتويج باللقب ولكن مع التطور التي تشهده كرة القدم لم يعد الأمر مفاجئا لو فاز منتخب من خارج أمريكا الجنوبية بعد أن فضل مسئولي الاتحاد الامريكي الجنوبي عدم الاستعانة بمنتخبات أوروبية للمشاركة بجانب الابتعاد عن منتخبات أفريقيا ليبقى السؤال ماذا لو فازت قطر او اليابان ببطولة أمريكا الجنوبية خاصة أن النتائج يتم احتسابها واعتمد الفيفا مشاركات المنتخبات خارج امريكا الجنوبية.

وسبق لليابان المشاركة مرة واحدة في "كوبا أميركا" بنسخة 1999، وحققت نقطة واحدة في المجموعة وخرجت من الدور الأول واستهل المنتخب القطري مشواره في البطولة بالتعادل مع باراجواي بهدفين لكل منهما وتزايد طموحاته قبل مواجهتي كولومبيا والأرجنتين في الجولتين المقبلتين من البطولة.

وجاء غياب المكسيك مفاجئا، خاصة أنه شاركت في كل نسخ البطولة منذ عام 1993، وشارك منذ هذا التاريخ في 10 بطولات ولعبت 48 مباراة وحقق 19 فوزا و12 تعادلا وتلقى الهزيمة في 16 مباراة وكان أفضل إنجاز له هو الوصول للنهائي والاكتفاء بالوصافة في عامي 1993 و2001.

 




أخبار الأهلى

أخبار الزمالك