Foto

ملامح أزمة البديل.. هل يشعر بها أجيري قبل كأس الأمم الأفريقية؟

خلال كأس الأمم الأفريقية الماضية التي اقيمت في الجابون، عانى المنتخب الوطني، بشكل كبير من الإجهاد بشكل واضح، وتسببت اختيارت كوبر في هذا التوقيت، بأزمة بصفوف المنتخب، وخاصة بعد إصابة مروان محسن الذي كان في قمة مستواه الفني، وعدم وجود بديل على نفس قوته.

 

هناك ملامح أزمة تقلق منتخب مصر، قبل انطلاق كأس الأمم وهي عدم وجود البديل المميز في عدد من المراكز الهامة على النحو التالي:
 
-بديل حجازي وباهر:
 
هناك فارق كبير في المستوى الفني بين أحمد حجازي وباهر المحمدي، وبين محمود علاء حيث يتفوق لاعب ويست بروميتش ولاعب الإسماعيلي، على مدافع الزمالك سواء في الانسجام أو من خلال عامل السرعة والرقابة الجيدة.
 
وسيكون هناك أزمة محتملة في خط دفاع المنتخب، في حالة غياب أحد الثنائي سواء باهر أو حجازي.
 
-الظهير الأيسر:
 
في حالة غياب أيمن أشرف لأي سبب من الاسباب، سيكون هناك أزمة بشأن بديله، حيث يفتقد أحمد أيمن منصور عامل الخبرة الدولية، وسيكون هناك مخاطرة في حالة توظيف عمر جابر بهذا المركز.
 
-الظهير الأيمن:
 
يعتبر أحمد المحمدي ضمن مشاركته بصفة أساسية، ولكن سيكون هناك أزمة بشأن بديله، في حالة غيابه لأي سبب من الأسباب، خاصة أن عمر جابر يفتقد فورمته المعروفة.
 
-الجناح الأيسر:
 
لا يوجد بديل لمحمود حسن تريزيجيه في القائمة، وحتى لو فكر أجيري في توظيف عمرو وردة بهذا المركز، فسيكون هناك اختلاف كبير في طريقة اللعب بين تريزيجيه الذي يحاول الاقتحام بسرعته، أو بين عمرو وردة الذي يحاول الدخول للعمق.
 
-الجناح الأيمن:
 
لا يوجد بديل قوي لمحمد صلاح في قائمة منتخب مصر، سوى وليد سليمان الذي كان انضمامه بمثابة مفاجأة، بعد ابتعاده عن المشاركة في المباريات مع الأهلي لفترة طويلة، ليقرر المكسيكي ضمه لأول مرة تحت قيادته من أجل الاستفادة من عنصر الخبرة الذي يتمتع به الحاوي.

 




أخبار الأهلى

أخبار الزمالك