Foto

أحمد جاد يكتب| طبيب الأهلي "جعلوني مجرمًا"

ضربت الإصابات لاعبي القلعة الحمراء خلال الفترة الحالية، بشكل مثير للدهشة وكانت سبب كبير في التأثير على مستوى الفريق، مما أدهش جماهير الأهلي في كل مكان بعد أن كانت الإصابات سببًا كبير في سقوط الأهلي في النهائي الإفريقي، أمام الترجي التونسي.

الأمر الذي جعل الجماهير تتضرب "كفًا على كف"، لما يحدث للمارد الأحمر خصوصًا أن الموسم مازال في منتصفه والمنافسة على بطولة الدوري ودوري الأبطال تشتعل.

القلق الذي سكن قلوب الجماهير الأهلاوية والمسؤولين داخل النادي، جعلهم في حيرة في الوقوف على سبب الإصابات الكثيرة التي تعرض لها الفريق الأحمر، والكثير علق الأمر بضغط المباريات، والآخر بسبب الأحمال البدنية الزائدة، وآخر أرجع الأمر لأرضية ملعب التتش التي لا تصلح للتدريب وأنها سبب كبير في الإصابات التي لحقت باللاعبين داخل الفريق.

ولم يفلت طبيب الفريق خالد محمود من إلقاء اللوم والتهم عليه من قبل جماهير القلعة الحمراء، بسبب كثرة الإصابات التي تعرض لها اللاعبين داخل القلعة الحمراء، وتجدد الإصابات بمجرد عودتهم، فلم يفلت أحد من لاعبي الأهلي من الإصابات فنالت الإصابة الأخطر بالوافد الجديد محمد محمود، أثناء مشاركته في الدوري مع الفريق أمام سموحة، وتعرضه لقطع في الرباط الصليبي.

اللقطة الشهيرة التي آثارت غضب الجماهير الأهلاوية، عندما خرج اللاعب للعلاج وقام طبيب الفريق "برش البنج" كمسكن للألم دونه علمه بإصابة محمد محمود بالرباط الصليبي وخصوصًا بعد طلب اللاعب بالعودة للمشاركة وتكملة المباراة دون أي مشاكل قبل أن يسقط على أرضية الملعب ويخرج مصابًا.

الأمر الذي جعل جماهير الأهلي تلقي التهم على طبيب الفريق بأنه السبب الأول وراء إصابات اللاعبين داخل الفريق، وكأنه مجرمًا يريد قتل كل من جاء يشكو له من أي آلام به.

استمرت جماهير الأهلي في التشويه من قدرات الطبيب وعدم أحقيته بتكملة مهمته داخل الفريق، والسخرية منه دون النظر إلى أنه رجل صاحب أسرة ويجب احترامه خوفًا على شعور أهله فجميعنا مخطئون ولا نحب أن يجرح أحد كرامتنا أو يشكك في اتقاننا لأي عمل نعمل به.

فكان يجب مراعاة هذا مع طبيب الأهلي الذي ليس بيده أي شيء وهو ليس عدو أو مجرمًا معين لإيذاء الفريق.

أكثر من حديث خرج على لسان مسؤولين بالقلعة الحمراء ولاعبين داخل الفريق، كان كافيًا لإثبات عكس ما تراه جماهير الأهلي، تجاه "خالد محمود" طبيب الفريق الذي لم يكن له أي يد في إصابة اللاعبين.

 فنجد أن أيمن شرف لاعب الفريق كتب عبر حسابه على تويتر في صورة تجمعه بطبيب الفريق "أحسن دكتور في مصر"، ومؤمن زكريا كتب أيضًا "دكتور الفريق بيعالج ولكن لن يتسبب في إصابة أي لاعب"، ومحمد يوسف المدرب العام للفريق، قال أن الإصابات نتيجة ضغط مباريات و فترة إعداد غير جيدة وليس طبيب الفريق سبب الإصابات، إذًا لماذا تهاجم جماهير القلعة الحمراء الطبيب دون وجه حق؟

كل التهم التي ألقتها جماهير الأهلي خلال الفترة الحالية ضد "خالد محمود" طبيب الفريق ليس في محلها، وليس لها أي أساس من الصحة، جعلوه مجرمًا دون أي تهمة، هل كان طبيب الفريق سببًا في إصابة هشام محمد ومروان محسن في مباراة الفريق الإفريقية أمام فيتا كلوب الكونغولي، وخروجهم من الملعب مصابين بإصابة عضلية ليس له أي شأن به.

 فالعلاقة بين جماهير الأهلي و طبيب الفريق أصبحت متوترة جدًا، وطالبته الجماهير بترك عمله والرحيل عن الجهاز الفني للمارد الأحمر، وكأن في حالة رحيله سيشفى كل المصابين بالقلعة الحمراء.




أخبار الأهلى

أخبار الزمالك