Foto

أيمن أشرف يكشف سر الانتصارات القاتلة للأهلي في الدوري.. ودور الجماهير في حسم اللقب

عبر أيمن أشرف لاعب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي عن تفاؤله بقدرة اللاعبين على حسم لقب بطولة الدوري خاصة أن لديهم دوافع كثيرة وإصرارا قويا لتحقيق ذلك بعد المجهود الكبير الذي بذله الجميع على مدار موسم كامل شهد العديد من العقبات والصعوبات والظروف الاستثنائية، مؤكدا أن الفريق يحترم جميع المنافسين، ويتعامل مع كل مباراة بشكل مستقل وفقا لظروفها ومعطياتها.

وأشار أشرف إلى أن لاعبي الأهلي لديهم خبرات كافية للتعامل مع الأوقات الصعبة والمراحل الحاسمة على لقب البطولة، رغم الضغوط المتزايدة عليهم، خاصة أن مجهود موسم كامل يتوقف على مباراتين تقامان في ظروف خاصة بعد توقف مسابقة الدوري لفترة طويلة، وكان الفريق قبلها قد وصل إلى مرحلة مهمة من الجاهزية على كافة المستويات وحقق نتائج قوية للغاية، وهو ما استلزم إقامة فترة إعداد جديدة من أجل المرحلة المقبلة.

وعن مدى جاهزية اللاعبين، أكد لاعب الأهلي أن الجهاز الفني كان حريصا على الارتقاء بالنواحي البدنية من خلال جرعات التدريبات المكثفة والاهتمام الشديد بالأحمال البدنية، إلى جانب المباريات الودية لزيادة الانسجام بين عناصر الفريق بعد فترة الغياب عن المباريات ، لافتا إلى أنه هناك عامل مهم للغاية وهو الجانب النفسي الذي يعمل عليه الجهاز من خلال تحفيز اللاعبين وتهيئة الجميع للمباريات التي تحتاج للتركيز الشديد من أجل الفوز.

وأوضح أن الأهلي اعتاد دائما على احترام جميع المنافسين والتعامل مع كل مباراة بشكل مستقل وفقا لظروفها ومعطياتها، مؤكدا أن التركيز منصب بشكل كبير في الوقت الراهن على الاستعداد المناسب لخوض مباراة المقاولون العرب، نظرا لما يملكه المنافس من جهاز فني وعناصر مميزة، مع دراسته بشكل دقيق من أجل تقديم أداء قوي يليق بطموحات اللاعبين في تحقيق الفوز لاستكمال المشوار نحو حسم اللقب.

وأضاف أن الفوز ببطولة الدوري يمثل أهمية كبيرة للاعبين؛ لأنها البطولة المفضلة للجماهير، وتعويضها عن عدم الفوز بلقب بطولة إفريقيا، وهو ما يمنح الجميع دفعة قوية للدخول في الموسم المقبل بصورة مختلفة والعودة للمنافسة على الفوز بكل البطولات.

وتحدث أيمن أشرف عن المنافسة في صفوف الفريق مؤكدًا إنها أحد أهم عوامل النجاح في الأداء والظهور بشكل قوي، وهو ما جعل الأهلي يملك أكثر من فريق، وساعده على تخطي المباريات الصعبة بفضل اجتهاد الجميع، لأن كل لاعب يقاتل من أجل تقديم أفضل ما لديه، خاصة أن الأجهزة الفنية التي تعاقبت على تدريب الأهلي كانت ترفع دائما شعار الفرصة للأجهزة والأنسب فقط ، وهو ما يمثل دافع قوي للاجتهاد والعطاء للنجاح مع الفريق.

وتابع أن روح الفانلة الحمراء كانت السلاح الأبرز للفريق فى بطولة الدوري خلال المواجهات الصعبة التي نجح الأهلي في حسمها والفوز بها في الوقت القاتل، وهذه الروح يعول عليها الجميع من أجل ختام مثالي للموسم والفوز بالبطولات التي ينافس عليها من أجل إسعاد الجماهير.

وواصل حديثه أن الجماهير كانت تمثل دائما خط الدفاع الأول بالنسبة للأهلي، ودورها مهم خلال الفترة المقبلة سواء من خلال تواجدها في المدرجات لتشجيع اللاعبين أو عبر مساندتها ودعمها للفريق من أجل الفوز بالبطولات واستمرار النادي في السعي للبقاء على القمة.

أخبار الأهلى

أخبار الزمالك